اختبار جديد للإيدز باستخدام USB

تمكن مجموعة ديال العلماء الإنجليز من تطوير نوع جديد من الاختبارات لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) باستخدام شريحة تخزين بيانات (USB)، يمكنها أن تسجل قراءة سريعة ودقيقة إلى حد بعيد لمستوى الفيروس في دم المريض.

ويحلل الجهاز، اللي تمكن هاد العلماء من تطويره في جامعة أمبريال كوليدج لندن وشركة “DNA Electronics” الأميركية، قطرة دم لاكتشاف فيروس الإيدز (HIV) ثم يرسل إشارة كهربائية يمكن للكمبيوتر أو الكمبيوتر الشخصي أو أي جهاز محمول قراءتها.

وكيقول الباحثون إن تلك التكنولوجيا، وإن كانت لا تزالفالمراحل الأولى، قد تسمح للمرضى بمتابعة مستويات الفيروس في الدم بطريقة مشابهة لأجهزة قياس نسب السكر في الدم لدى الناس اللي عندهم مرض السكري.

وقد يكون هاد الإبتكار فعالا على نحو خاص فالأماكن النائية لمساعدة مرضى الإيدز على التعامل مع مسألة علاجهم بطريقة أكثر فعالية، لأن الاختبارات الحالية لرصد مستويات الفيروس تستغرق 3 أيام على الأقل، وتشمل إرسال عينة دم إلى المعمل.

يشار إلى أنه كاينين أكثر من 36 مليون مريض بالإيدز في العالم، أغلبهم يعيشون في إفريقيا جنوب الصحراء.

Share

أضف تعليقاً